بيان | دعوة للاعتصام أمام “الداخلية” ضدّ قمع الصحافة

اثر تعرض عدد من الصحافيين والمراسلين والمصورين للاعتداء، وتكسير معداتهم بالإضافة لمنع من التصوير من قبل الأجهزة الامنية، أثناء تأدية واجبهم المهني أمام ثكنة الحلو، دعى تجمّع “نقابة الصحافة البديلة” إلى اعتصام سلمي أمام وزارة الداخلية في الحمراء، غداً الخميس عند الساعة الثانية عشرة ظهراً.

وخلال الاشتباكات بين عناصر مكافحة الشغب ومتظاهرين أمام #ثكنة_الحلو في مار الياس، لم يسلم المصورون والمراسلون على الأرض من القوّة المفرطة التي استخدمتها القوى الأمنية لتفرقة المتظاهرين.

وأصيب مصوّر “النهار” الزميل نبيل اسماعيل اثر تراشق الأحجار، كما طُرح مراسل قناة “الجديد” الزميل حسان الرفاعي أرضاً خلال المواجهات. كذلك مُنع الزميل رامز القاضي من اتمام رسالته في كورنيش المزرعة، وجرى الاعتداء على الكاميرا.

كما نقل الزميل المصوّر في قناة “أم تي في” جوزف نقولا إلى المستشفى بعد تعرّضه للضرب من القوى الأمنية.

ووقع سجال بين المصورين والعناصر الأمنية بعد منعهم من الاقتراب من البوابة الرئيسية للثكنة، وسط انتشار أمنيّ كثيف.

Read Previous

المدن | قضية عصام خليفة.. السلطة تنتقم من “أساتذة” الثورة

Read Next

النهار | وقفة احتجاجية أمام وزارة الداخلية… “الصحافة مش مكسر عصا”