التصنيف: انتهاكات

المدن | هل تقلب الثورة الطاولة على قانون المطبوعات؟

تفتح، حلقات الحوار الدائرة بين ساحتي الشهداء ورياض الصلح منذ بدء الثورة حول الانتهاكات المرتكبة بحق الصحافيين وخصوصاً تلك المتعلقة بمحكمة المطبوعات و"جرائم" القدح والذم التي تعمل على أساس قانون المطبوعات الصادر في العام 1962،

بلطجة السلطة والأحزاب ضدّ الصحافيين اللبنانيين: تنمّر وتهديدات وأذية لا تستثني عائلاتهم

يدخل الإعلام في صلب الانتفاضة اللبنانية، فهو ناقل الخبر والمجيّش وهو المحرّض، وهو كاشف الفساد أو حاميه، وهو الهدف الرئيسي للأطراف المختلفة، فلم ينجُ مراسل أو صحافي أو إعلامي من حملةٍ أو اعتداء من جهة